مناورة عربية إسرائيلية في خليج عدن وباب المندب بتنسيق من القيادة المركزية الأمريكية “سنتكوم”

الأحقاف نيوز / متابعات

شاركت قوات جوية عربية إلى جانب قوات اسرائيلية في مناورة فوق خليج عدن وباب المندب بتنسيق من القيادة المركزية الأمريكية “سنتكوم”.

ووفق بيان صادر عن القيادة الأمريكية المركزية، فإن دورية جوية من البحرين ومصر والسعودية وإسرائيل رافقت قاذفة القنابل الأمريكية “بي- 1بي لانسر” في مهمة فوق مجالات جوية متعددة استغرقت 5 ساعات انطلاقاً من المحيط الهندي وتحليقاً فوق خليج عدن ومضيق باب المندب والبحر الأحمر وقناة السويس والخليج العربي ومضيق هرمز وخليج عمان ومن ثم غادرت المنطقة.

وقال قائد المنطقة المركزية الأمريكية إن هذا النوع من المهام يمكن أن يحقق مجموعة تأثيرات وهي جزء مهم من وضع القوة للقيادة، فيما تعد هذه العملية الخامسة من نوعها خلال هذا العام، وقد سبقتها ثلاث دوريات في يناير وواحدة في مارس، حسب ما أورده البيان.

وخلال الشهر الماضي، أفسحت القوات الأمريكية المجال أمام قوات العدو الصهيوني للانتقال من نطاق العمليات العسكرية في أوروبا إلى نطاق العمليات العسكرية البحرية في الشرق الأوسط بمساعدة الدول المشتركة في اتفاقية أبراهام، ومن المزمع أن تباشر القوات مهام مشتركة في السواحل المقابلة لليمن، وقال موقع “نتسيف” العبري إن ذلك يأتي في ضوء اتجاه إسرائيل للانخراط ضمن قوات القيادة المركزية الأمريكية التي تغطي الشرق الأوسط.

وعقب اختتام كوبر زيارته قالت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية إن الأسطول الخامس ينوي إطلاق قوة عمل جديدة تضم طائرات بدون طيار في مناطق إمدادات الطاقة بالشرق الأوسط (البحر الأحمر والبحر العربي ومضيق هرمز)، ونقلت عن “كوبر” أن المنطقة التي ستشهد إطلاق القوة الجديدة هي التي شهدت سلسلة من الهجمات في البحر في السنوات الأخيرة قبالة اليمن ومضيق هرمز، ولا سيما التي تعرضت فيها السفن الإسرائيلية لهجمات، وهو ما حمل إشارات إلى ما ورد في زيارته للأراضي المحتلة.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com